مهاب الكيلاني للطب البديل

البن((القهوة))

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

البن((القهوة))

مُساهمة  Admin في الثلاثاء يونيو 12, 2012 7:23 am

بن (قهوة)

القهوة والتاريخ: البن شجرة استوائية دائمة الخضرة، يحضر من بذورها المحمصة المطحونة مشروب ساخن يسمى القهوة، يفضله الناس في كل قطر من أقطار المعمورة تقريبا على غيره. وتأتي الولايات المتحدة في المرتبة الأولى بوصفها اكبر مستهلك للبن في العالم، فهي تستهلك خمس ما ينتجة العالم سنويا، ومن بين الأقطار الأخرى التي تأتي في مقدمة المستهلكين: إيطاليا – البرازيل – وبريطانيا – وفرنسا – واليابان، وتنتج البرازيل بمفردها نحو 25% من المحصول العالمي للبن، ويعد البن محصولا ذا أهمية قصوى في اقتصاد كثير من بلدان أمريكا اللاتينية.
أظهرت دراسة علمية أن للقهوة فوائد صحية عديدة كمقاومة الانتحار وتليف الكبد وبعض أنواع السرطان والربو وأمراض القلب وتأتي هذه الدراسة التي قام بها معهد دراسات البن في جامعة فاندربيلت الأميركية لتشكل مفاجأة لمعظم الناس الذين يدركون مضار تناول القهوة المتمثلة بالتسبب في الأرق ليلا أو التوتر نهارا أو في رفع ضغط الدم.
ويقول الدكتور بيتر مارتن: مدير المعهد إن معظم الأبحاث طيلة العشرين عاما الماضية تركزت على مادة الكافيين التي تنشط الجهاز العصبي المركزي والتي طالما استخدمت في صناعة الأدوية المخففة للألم والحد من الشهية المفرطة ومقاومة النعاس ونزلات البرد والربو. ويضيف مارتن بأن الدراسة التي قام بها المعهد أظهرت أن القهوة مصدر غني بالمواد المضادة للتأكسد والتي تقلل من آثار المواد الضارة على الجسم وتعمل على الوقاية من بعض الأمراض. ويوضح ذلك بأنه عند تفاعل الأوكسجين مع المواد الكيماوية في الجسم يتكون ما يسمى بالجزيئات الشاردة التي تهاجم خلايا الجسم وأنسجته بشكل عشوائي. ومن المرجح أن هذه الجزيئات تسبب أمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان والمياه الزرقاء في العيون وضعف المناعة والجهاز العصبي. واستنادا إلى ذلك يقول(مارتن) إن الذين لا يشربون القهوة البتة معرضون للإصابة بهذه الأمراض أكثر من أولئك الذين يتناولون ما بين فنجانين وأربعة فناجين يوميا ويقول الباحثون في المركز العلمي لأبحاث البن الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له إن المواد المضادة للتأكسد تقضي على الجزيئات الشاردة المشار إليها آنفا. ويقول المستشار العلمي بالمركز إيوان بول إن أبحاث معهد دراسات البن في الولايات المتحدة أظهرت أن مضادات التأكسد الموجودة في البن تفوق تلك الموجود في الشاي بأربع مرات. يذكر أن مضادات التأكسد موجودة في فول الصويا والنبيذ الأحمر وبعض التوابل والحمضيات والفواكه الأخرى والبصل والزيتون.
تحتوي بذور البن: على قلويدات من مجموعة البيورين وأهمها مركب الكافئين والثيوبرومين والثيوفللين وقلويد رباعي يسمى ترايجونيللين ومواد سكرية وأحماض فينوليه وجلكوزيدات، وتربينات ثنائية. وعند تحميص البن تظهر المواد التالية مثل البروتين والدهون وأحماض عضوية وزيوت طيارة. كما تحتوي على مواد عفصية .
القهوة Coffee: قيل سميت بذلك لأنها تقهي شاربها عن الطعام أي تشبعه أو تذهب بشهوته. وقيل إن لفظ "القهوة" مأخوذ من كلمة "كافا caffa" اسم قرية في الحبشة كانت أشجار القهوة تنبت حولها. ومن "كافا" نحت اسم البن بالفرنسية (cafe) وبالانجليزية (Coffee) وقيل إن اسمها أُخذ من اسم الملك الفارسي "قابوسي" (Kavus Kai) وقد عُرفت القهوة وانتشرت في العالم كله من مئات السنين رغم ما رافق تاريخها من مصاعب ومفارقات غريبة، فقيل إن أصل البن من اليمن وبالتحديد من بلدة "مخا"، وأن مكتشف البن عنز حيث لاحظ راعي أغنام باليمن أن إحدى عنازه يظهر عليها نوع من المرح والسعادة واستغرب لذلك وحاول أن يتبعها فوجدها تذهب إلى شجرة في أحد أركان أحد الجبال وتأكل منها وبعد ذلك يبدأ النشاط والمرح واضحاً عليها. أخذ هذا الراعي من أوراق تلك الشجرة وبدأ يمضغها ويبلع عصارتها وشعر بالنشاط وكرر ذلك مراراً حتى تأكد له أن هذه الشجرة منبهة، عندها أخبر قومه عن سر تلك الشجرة، وبدأوا يعملون من اوراقها مشروباً مثل الشاي ثم ما لبثوا أن جربوا ثمار الشجرة بعد نضجها وخاصة قشرة الثمرة (المعروف في اليمن حالياً باسم القشر) حيث إن البذور من الصعب سحقها، ولاحظوا أن قشر الثمار أقوى كمنبه من أوراق الشجرة وبعد زمن فكروا في تحميص البذور وسحقها وعمل مشروب القهوة المعروف حالياً ووجدوا أن تأثيرها أقوى من القشر، وقد أصبح شرب القشر والبذور مشروباً شعبياً منذ ذلك التاريخ حتى يومنا هذا. (ومازال اهل اليمن يفضلون قشرة الثمره الى الان ) وتعرف القهوة العربية علميا باسم: Caffea Arabica
تأريخ شجرة البن : كان البن غذاء فنبيذا ثم دواء. انتقل البن من جزيرة العرب إلى تركيا خلال القرن السادس عشر الميلادي، ثم إيطاليا في مطلع القرن السابع عشر، وأقيمت المقاهي في أوروبا في القرن السابع عشر الميلادي، وكان الناس يلتقون في هذه المقاهي لمناقشة القضايا المهمة، ومن المحتمل أن يكون البن قد دخل إلى أمريكا في ستينيات القرن السابع عشر الميلادي، أما البرازيل فقد عرفت زراعة البن في القرن الثامن عشر الميلادي . وعمت أكثر بلدان الشرق، وفي اوائل القرن السادس عشرعرف المصريون القهوة، وعرفها الترك خلال حروب السلطان سليمان الفاتح، وكان أول شعب أوروبي شرب القهوة الانجليز،وفتحت أماكن لشربها في لندن عام 1552م، ومما يذكر أن السلطان سليمان العثماني شجع على انتشار القهوة، وكان ينسب اليها خاصية تسهيل النوم. وفي عام 1554م فتح رجلان احدهما من دمشق والآخر من حلب محلين في مدينة اسطنبول لشرب القهوة في النهار والليل، ويجتمع بها المغرمون بهذا المشروب، واكثرهم من الأدباء ورجال الفكر، وكانوا يطلقون على القهوة "حليب المفكرين ولاعبي الشطرنج".في عام 1580م كتب العالم الايطالي بروسبير آلبان مدير حديقة النباتات في مدينة بادو الايطالية تقريراً عن البن بعد عودته من مصر حيث عرف القهوة هناك، وابتداءً من عام 1610م أخذ الباعة الايطاليون يستوردون البن في فينيسيا فانتشرت القهوة بسرعة. في عام 1664م عاد سائح فرنسي من الشرق، وعرف بالقهوة اصحابه في مرسيليه، وبعد عشر سنوات عرف سائح آخر الفرنسيين في باريس بالقهوة، وكانت الطبقة الراقية وحدها تتناول القهوة في منزل "سليمان آغا" سفير السلطان التركي في فرنسا بفناجين من الذهب والصيني. وفي عهد لويس الرابع عشر ملك فرنسا من ( 1643/ 1715م) كان الملك يشرب القهوة ويقدمها لضيوفه، وكان يشربها في دير للراهبات هي والشاي وتقدمها له ولضيوفه راهبة عجوز تسمى "لويز دي لافاليير" محظيته السابقة التي ولدت منه عدة أولاد وله معها تاريخ طويل.
أطباء يحاربون القهوة: في عام 1671م افتتح أول محل لشرب القهوة في مرسيليه، ولكن أطباء المدينة قاوموه، واعلنوا "أن جسيمات القهوة تشل عمل الارواح الحيوانية التي تسبب النوم، بحيث يحصل أرق مستعصٍ ينشف الدم في الجسم كله، فيصاب بهزال يؤدي إلى خطر ماحق لسكان مرسيليه..".وفي سنة 1676م أسس باعة حبوب البن في باريس هيئة لهم سمح لها ببيع البن حبوباً ومطحوناً وشراباً، وفي سنة 1679م، افتتح "بركوب الصقلي" أول مقهى في باريس لتقديم القهوة. وفي عهد لويس الخامس عشر بلغ عدد المحلات التي تقدم القهوة في بارس ستمائة مكان، ولم يكن في فرنسا كلها النباتات، ونجحت التجربة بعض النجاح، ثم نقلت فرنسا زراعة شجرة البن إلى جزيرة مرتينيك من جزر الانتيل في عام 1716ومن جزر الانتيل انتقلت شجرة القهوة إلى أمريكا الجنوبية كلها. وانتشرت في كثير من المناطق وبخاصة في البرازيل التي نافست الانتيل في وفرة الإنتاج والتصدير.
تطاحن بين القهوة والشاي: لقد تبوأت القهوة عرشها العظيم في العالم في القرنين الثامن عشر والتاسع عشر، وازداد التنافس على انتاجها وتصديرها بين الدول الكبرى، وحدث ما زعزع مركز القهوة مدة من الزمن، ذلك لأن بريطانيا، التي شجعت شرب القهوة في بلادها، لتصرف ابناءها عن شرب الخمرة، الذي ازداد تفاقمه إلى شرب القهوة، قد التفتت إلى مادة أخرى تنافس القهوة، وتكون مقاليد التصرف بها بين يديها، فالتفتت إلى الشاي تشجع شربه في بلادها، حتى انها اعتبرته "شراباً وطنياً" وشجعت زراعته في مستعمراتها بكل وسيلة من الوسائل حتى استطاعت تعميم زراعته في أكثر المستعمرات، واصبحت بعد سنوات طويلة وجهود جبارة ملكة الشاي ومحتكرته، وتمكنت من زعزعة مركز القهوة، وإضعاف نفوذ الدول التي كانت تسيطر على إنتاج البن والمتاجرة به واحتكاره، وقد ساعد بريطانيا على خطتها ظهور الولايات المتحدة الأمريكية على مسرح العالم. وكان للرعايا الانجليز المهاجرين إلى الولايات المتحدة يد كبرى في نشر الشاي في أمريكا شرباً وزراعة وتجارة، ولكن هذه الحالة لم تخلد، فإن نهوض الولايات المتحدة السريع، ونجاحها في التحلل من نفوذ الانجليز ولاسيما بعد حرب الاستقلال جعلها تعيد للقهوة الشيء الكثير مما فقدته من مكانتها، وهكذا عادت القهوة إلى ميدان منافسة الشاي قوية نشيطة تدعمها قوى كبيرة عوضت عليها ما فقدته من دعم.
وليكن القول اليوم: إن القهوة والشاي فرسا رهان في ميدان واسع من ميادين سباق عنيف طويل كلاهما له مجالاته وانصاره ومؤيدوه.
القهوة بين التحريم والإباحة: في بدء ظهور القهوة قامت صعوبات شتى، وتدابير غريبة في وجه شاربيها سواء في الشرق أو الغرب، ففي مصر وغيرها حرمها رجال الدين وفي تركيا حاربها بعض السلاطين، حيث كان الناس يجتمعون في القهاوي وينتقدون اعماله حتى إن السطان مراد الثالث أمر بإغلاق جميع القهاوي ثم اعتقل بعض اصحابها. وفي البرازيل حرم الكهنة شرب القهوة، ومما يذكر أن حكومة السويد طلبت من الأطباء ابداء رأيهم في القهوة فأفتوا بأنها سامة، ولكن الملك "غوستاف ادولف" لم يصدق رأي الأطباء، فأمر بوضع شقيقين توأمين محكومين بالاعدام كل منهما على حدة في غرفة، وأن يعطى احدهما القهوة بافراط ويعطى الآخر الشاي ليعرف ايهما يموت قبل الثاني وكان يشرف عليهما طبيبان، وقد مات الطبيبان بعد مدة وعاش الشابان طويلاً، فمات شارب القهوة وقد تجاوز السنة الرابعة والثمانين ومات شارب الشاي بعده بعدة سنوات، وإثر هذه التجربة شرب السويديون القهوة والشاي مطمئنين وبإفراط. بل راحوا يعتقدون أن القهوة تطيل العمر أكثر من الشاي. وكان من أبرز المغرمين بالقهوة كبير كُتّاب فرنسا "فولتير" كان يشرب كميات كبيرة من القهوة. والموسيقي الألماني "بيتهوفن" كان يستهلك ستين حبة من البن في سبيل إعداد فنجان واحد من القهوة.وكبير أطباء انجلترا "هارفي" مكتشف دورة الدم أحضر قبيل وفاته كاتب عدل وأراه حبة بن وهو يقول: "من هذه يأتي الحظ والنجاح والذهن" وقد أوصى في وصيته لكلية الطب في لندن بست وخمسين ليبرة من البن من مختبره، طالباً من الموصى لهم أن يجتمعوا في أشهر ذكرى موته السنوية ليشربوا منها. والطبيب الفرنسي "تروسو" علامة القرن التاسع عشر كان يقول: "لا يوجد علاج لضعف الأعضاء التناسلية كالقهوة".
أنواع البن:يوجد 25نوعاً من أشجار البن .
ولكن الأنواع المستعملة ثلاثة فقط هي: 1. شجرة البن الكنغولي وهي شجرة كبيرة وقوية أقوى من شجر البن العربي واوراقها سمكية وثمرها أكثر وهي تتفق وأجواء كثيرة مختلفة وموطنها الكونغو بأفريقيا، ومنها استنبت أكثر شجر البن في أندونيسيا وبنها ليس في مستوى البن العربي.
2. شجرة البن الليبيري وموطنها الساحل الغربي من أفريقيا وهي أطول من الشجرة الكنغولية حيث تصل إلى 50قدماً وهي قوية البنية لا تتعرض كثيراً للامراض، وبنها عادة يخلط مع أنواع أخرى من البن لأن نكهته خفيفة.
3. شجرة البن العربي: وهي الشجرة الأصلية للبن حيث يستمد منه اليوم 90% من إنتاج البن في العالم. والبن العربي شجيرات جميلة يتراوح طولها ما بين 15 -30قدماً.
شجرة البن العربي: تسمى نبتة البن علميا بشجرة البن العربي، وكانت تنمو نموا بريا في أثيوبيا أصلا، وفي فترة متأخرة زرع البن في كل من جاوه وسومطرة والهند والجزيرة العربية وإفريقيا الاستوائية وهاواي والمكسيك وأمريكا الوسطى والجنوبية وجزر الهند الغربية. وشجرة البن العربي نبتة ذات أوراق صقيلة لامعة دائمة الخضرة، ويتراوح أقصى ارتفاع لها بين 4.3 و 6.1 م ويقوم المزارعون عادة بتقليم شجيرات البن حتى لا يتجاوز طولها 3.7 م ولشجيرة البن أزهار بيضاء ذاتية التلقيح. تصنف بذرة البن ضمن الثمار اللبية، وتكون خضراء في البداية فصفراء ثم حمراء وتحتاج شجرة البن عادة إلى ما يتراوح بين ستة وثمانية أعوام قبل أن تنتج محصولا كاملا، وتنمو الأنواع الرائجة من أشجار البن نموا جيدا في الارتفاعات ذات المناخ الاستوائي التي تتراوح بين 1100 و 2400 م، وتنمو معظم أشجار البن من بذور تزرع أولا في مشاتل ثم تنقل الشتلات بعد مضي عام إلى حقول تعد خصيصا لها ويبلغ عدد الشتلات في الفدان الواحد ما بين 500 و 1000 شتلة.
تحميص البن: لابد من تحميص البن لتنشأ فيه نكهة البن العطرة المعروفة وكذلك مذاقه المستحب، والحرارة تغير من تركيب المواد الموجودة في البن لتخرج منه هذه النكهة والمذاق الطيب. ولكن لتحميص البن شروطاً يجب معرفتها وهي أن( التحميص الخفيف(بني فاتح والتحميص القوي (أسود) لا يبرزان جودة القهوة والأفضل أن يحمص البن حتى يكون لونه بنياً داكناً حتى تظهر الزيوت العطرية ذات النهكة الخاصة، وأفضل من يحمص البن هم البدو، وكلما حمص البن واستعمل في وقته عمت الفائدة وأعطى مذاقاً ونكهة متميزة.
الاجزاء المستعملة في القهوة : البذور ، الورق ، الكافيين ,يختلف محتوى القهوة من الكافيين على حسب طريقة التحضير ، فمثلاً ، يحتوي فنجان القهوة المسماة القهوة السريعة " نسكافيه " على 65 ملغ من الكافيين . يحتوي فنجان القهوة المقطرة 100-150 ملغ كافيين .و يحتوي فنجان القهوة أكسبريسو 350 ملغ كافيين . تستهلك تركيا كمية كبيرة من البن لدرجة ان هنالك قانوناً يسمح للزوجة بالحصول على الطلاق إذا لم يوفر لها الزوج كمية كافية من البن .
تركيبتها : البن المحمص يحتوي على : (زيت البن , شمع , كافيين , زيوت طيارة , تانيك اسيد , علكة , سكر , بروتين)
استعمالات و فوائد القهوة الطبية : 1. منشط مضاد للتعب و الارهاق عن طريق تنشيط الجهاز العصبي المركزي بالدماغ ، وهذا مهم للذين يقودون سياراتهم لمسافات طويلة ، كما يعكس الكافيين مفعول الادوية التي تحتوي مضادات الهيستامين ، والتي لها مفعول مهدئ ، لذلك يضاف الى ادوية الرشح التي تحتوي مضادات الهيستامين ، وهنالك ادوية جديدة من عائلة مضادات الهيستامين ليس لها مفعول مهدئ .
2. منشط للتمارين و الالعاب الرياضية ، فهي تحسن اداء الرياضيين .
3. يستعمل الكافيين مع الادوية المضادة للرشح ، لأنه يزيل الاحتقان في الحلق و الرئتين ، و لأنه يمنع النعاس الذي تسببه مضادات الهستامين .
4. مضاد لنوبات الربو و امراض الصدر . يزيل البلغم و السعال و النزلات الصدرية ، و نوبات الحساسية والربو ، لأن الكافيين يوسع القصبات الهوائية .
5. علاج لتسكين الاوجاع و الآلام ، وهو يضاف مع الاسبرين و البروتين ( قاتل للألم ) . يزيد تناول القهوة مع مسكنات الاوجاع من تأثير هذه الادوية على إزالة الاوجاع . ليس للكافيين تأثير مباشر على إزالة الاوجاع ، و لكنه يحتوي على مادة مهدئة لطيفة ، هذه المادة تساعد مسكنات الالم على التأثير و تزيد من فعاليتهما ( شقيقة + مغص كلوي ) .
6. يمنع الكافيين نوبات الانتحار ، و ذلك لأن للكافيين مفعولاً يحسن النفسية و المزاج .
7. تمنع حصى الكلى ، الكافيين مدر قوي للبول يزيل الرمل و الحصى ، لكنه يفقد مفعوله مع اعتياد الجسم على جرعاته
8. إن شرب 1-3 فناجين قهوة في اليوم تمنع تشكل حصيات المرارة ، وهي تمنع 10% من إمكانية حصول حصى بالمرارة . 9. يمنع الكافيين مشاكل الدورة الشهرية عند الاناث ، فهو يمنع الدفق القوي للدم في العادة الشهرية عند الإناث ، والتي تؤدي الى ضعف عام بالجسم و نقص الحديد بالدم . الكافيين يعمل كمضيق للأوعية الدموية بالرحم مما يؤدي الى دم اقل خلال فترة الطمث .
10. يعالج اعراض السفر فوق منطقة الزمان المسمى Jet lag واعراضه : دوار ، ارق ، تعب ، و إرهاق ، وهي تحصل على أثر اضطراب في الساعة البيولوجية داخل الانسان عند العبور بالطيران في مناطق مختلفة الاوقات ، مثل السفر من الشرق الى اوروبا او اميركا .
11. يمنع الكافيين زيادة الوزن ، فهو يساعد الجسم بطريقة اسرع على حرق الغذاء والطعام ، الامر الذي يمنع تراكم الدهن بالجسم ، و يتوجب وضع هذا العلاج تحت إشراف طبي صارم ، فالكافيين يساعد فقط المفرطين في البدانة .
12. يستعمل الكافيين في علاج لسع الافاعي التي لها تأثير سام على الجهاز العصبي ، و الذي يؤدي الى هبوط في عمل الدماغ و النخاع الشوكي ، و الاعضاء المهمة بالجسم ، مما يؤدي الى غيبوبة و موت محتم ، ويعمل الكافيين على تنشيط الدماغ و الخلايا العصبية فيمنع هذا التأثير الضار .
13. ينشط الدورة الدموية ، و ينعم الاوعية الدموية ، لذلك يعتبر الكافيين مادة مهمة تستعمل لأمراض القلب و علاجاتها ، فهو يزيل الماء من القلب و الرئتين و البطن .
14. دراسات تذكر بأن الكافيين ينشط الدورة الدموية في الدماغ ، و يمنع امراض الجلطات و النشاف و خاصة مرض الرعاش . إن البن و القهوة تؤثر سلباً على الدماغ و الاعصاب عند المصابين بالامراض النفسية ، ويحدث أرقاً ، كما ان له تأثيراً سلبياً على الطاقة الجنسية و النشاط الذكري ، و امراض البواسير ، كما انه يحرّض نوبات الصرع ، ويفضل إقناع المرضى المصابين بالسكري ، الضغط ، القرحة المعوية ، بعدم الإكثار من القهوة . و يزيد ضغط العين ، وهنالك ضرر في شرب القهوة قد يعود الى استعمال حب الهال فيها . ومن اراد الاستفادة من القهوة و دفع ضررها وجب عليه : ( الاقلال من البن و استعمال الصنف المسمى " القهوة السريعة " , غلي القهوة جيداً , زيادة السكر و تناول الحلو و الطعام قبلها و معها ).
الجرعة اللازمة من القهوة: يختلف الخبراء الطبيون على الجرعات التي يجب تناولها في الامراض ، و لكن الجرعة المميتة من الكافيين ، هي عشرة فناجين من القهوة ، بقياس الفنجان الامريكي للقهوة( يعادل كاس كبير)، لذلك وجب على الاطباء مراعاة ذلك.
الآثار الجانبية للقهوة و الكافيين : يجب طلب مساعدة طبية عند حصول العوارض التالية عند من يكثرون من شرب القهوة او من يستعمل ادوية تحتوي على الكافيين مثل المسكنات : ( تسرع في النبض و القلب , صداع قد يحصل من ارتفاع ضغط الدم , إدرار في البول , أرق , هذيان خفيف و توتر , ارتجاف ، و تشنج العضلات , غثيان , قلة راحة , امراض المعدة و البلعوم التي تحدث تراجع الطعام الى الفم عبر صعوده الى اعلى و خروجه من الفم ).
توصيات تتعلق بالقهوة : - تحضر القهوة حسب الارشادات المذكورة آنفاً مع مراعاة عدم الاكثار من جرعة القهوة ( فقط 1-3 فناجين باليوم ) .
- القهوة المغلية مقياسها فنجان قهوة صغير ، القهوة السريعة مقياسها فنجان قهوة من المقياس الذي نستعمله في شرب الشاي .
- يجب الانتباه بأن هنالك قطع حلوى على طعم البن ، وكذلك مثلجات و انواع اللبن الزبادي على طعم القهوة ، ويجب احتساب جرعات هذه المواد من مجمل ما يتناوله الانسان من القهوة .
- يجب عدم إعطاء القهوة الى الاطفال تحت سن السنتين من العمر و الشيوخ ، وإذا اردنا سقي الاطفال فوق العمر المذكور خاصة العمر ( 5-10 سنوات ) ، يجب غلي القهوة جيداً و زيادة السكر و تناول الحلوى و الاقلال من البن و زيادة الماء فيها ، على ان يغمس الطفل الكعك فيها ، و يجب الانتباه حين إعطاء القهوة لذوي الاعمار فوق 65 سنة ( يفضل إعطاء القهوة الخفيفة او الخالية من الكافيين ) . تفيد القهوة الأشخاص الذين يعملون بعقولهم والمصابين بهبوط في ضغط الدم وذوي الهضم الكسول وفي الحالات التي يحتاج فيها الجسم إلى شراب منبه كما تفيد القهوة في تنبيه الأعصاب وتنشيط الدورة الدموية وتنظيم ضربات القلب مما يعمل على توسيع الأوعية الدموية في النهاية.
يستعمل الكافئين المستخلص من بذور البن وقشور ثمارها في تركيب الأدوية العلاجية لفائدتها في ادرار البول وتقوية القلب وعضلاته، وتنشيط عضلات الجسم. أما خلاصة البن المحمص وغير المحمص فإنها تستخدم مع أدوية أخرى تحوي كافئين للأجسام المتعبة ولذوي الأعصاب المهزوزة. كما يستعمل مشروب القهوة المستخلص علاجياً لحالات التوتر العصبي وكمادة منعشة وكذلك لعلاج الانفلونزا والصداع النصفي كمادة إضافية لوقف الألم. يستخدم البن المتفحم مسحوقاً لايقاف الاسهال.و يستخدم مسحوق القهوة المحمصة خارجياً لعلاج الجروج الحديثة حيث تسحق ويذر مسحوقها على الجرح فيشفيه.
الأضرار الجانبية للقهوة : لا توجد أضرار جانبية إذا استخدم الإنسان القهوة في الحدود المعقولة ودون افراط وتكون هناك أضرار إذا زاد معدل نسبة الكافئين عن 5، 1جم في اليوم الواحد ولكن لو أخذ الشخص أو شرب خمسة أكواب من القهوة موزعة على اليوم فإنه لن يكون هناك أضرار جانبية أما إذا أفرط الإنسان في شرب القهوة أي زاد المعدل مثلاً عشرة أكواب إلى 15كوباً في اليوم فإنه يحدث ما يلي:
1. كثرة شرب القهوة يقلل الشهية للطعام عند بعض الأشخاص مع حدوث امساك وضيق في التنفس وبطء عمل القلب، وتهيج المعدة.
2. الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم ومشاكل في الأوعية الدموية ولمن يعاني من الذبحة الصدرية أو من مشاكل في القلب أو الكلى أو الكبد أو الغدة الدرقية عليهم التوقف عن القهوة أو الاقلال منها كثيراً.
3. على الأم الحامل عدم شرب أكثر من ثلاثة أكواب قهوة يومياً، كما ان الأم المرضع يمكن ان تعاني من الاضطراب في النوم إذا تناولت أكثر من 3أكواب قهوة في اليوم.
4. تسبب القهوة إذا أفرط الشخص في استعمالها إثارة الجهاز العصبي، وتوتراً عصبياً وأرقاً ورجفة في اليدين وارتباكاً في الكلام، وخفقاناً في القلب ولوناً شاحباً، وبياضاً في اللسان واضطرابات في الجهاز الهضمي.
«كلوروجينيك» البُن يقلل نمو الأورام الخبيثة: اعتبر استشاري التغذية الدكتور ماجد أحمد أن وجود علاقة بين القهوة والوقاية من سرطان الكبد هو مجرد بحث يحتاج إلى المزيد من الدراسات على البشر، لافتا إلى أنه لا يمكن التأكيد على هذا التوجه لأن ذلك قد يشجع الجميع بالإكثار من تناول القهوة وهو قد يشكل خطورة على الصحة لاحتوائها على الكافيين خاصة مرضى القلب الذين لا ينصحون بشرب القهوة، مؤكدا ان الاعتدال في شرب القهوة لا يشكل أي مضرة على الجسم . وكان بحث جديد اجرته جامعة توهوكو اليابانية كشف عن أن شرب فنجان من القهوة الساخنة يوميا يساعد في الوقاية من سرطان الكبد حيث وجد فريق البحث ان القهوة ساعدت في تقليل خطر الإصابة بتشمّع الكبد، وأن حمض (كلوروجينيك) الموجود في حبوب البُن قلل فرص نمو الأورام الخبيثة فيه، ووجد الباحثون بعد متابعة 61 ألف شخص في عمر الأربعين فما فوق، وتحليل البيانات المسجلة عنهم وعوامل السن والجنس وغيرها، ان فرص الإصابة بسرطان الكبد كانت 58 % لمن شربوا أكثر من فنجان واحد من القهوة يوميا، مقابل 71 % لمن شربوا أقل من فنجان يوميا، مقارنة بـ100% للذين لم يشربوها.
قال أحد الأدباء في مدح البن (القهوة) معارضًا لأبيات الحث على السفر والتي ذكرت فوائده الخمسة:
عليك بشرب البن في كل حالة ففي البن للشراب خمس فوائد
نشاط وتهضيم وتحليل بلغم وتطييب أنفاس وعون لعابد
فى جامعة جينا الألمانية وجد الباحثون أهمية جديدة للقهوة بعد ما أظهرت دراسة ألمانية حديثة أن معالجة الشعر بمنتجات الكافيين قد يساعد في وقف تساقط الشعر والصلع عند الرجال. وطبقا لموقع جود نيوز، فأن لهذا المنبه أعظم تأثير على الرجال الذين يعانون من جذور شعر حساسة لهرمون التستوستير ون الذكرى الذي يعتبر أبرز أسباب تساقط الشعر. وقد أوضح العلماء الألمان أنه لابد من وضع الكافيين مباشرة وفرده على الشعر بدلا من احتساء القهوة للحصول على النتائج المرجوه لان الإنسان يحتاج إلى شرب 60 إلى 80 فنجانا من القهوة ليحصل على الكمية المطلوبة من الكافيين التي تصل إلى جذور الشعر. وأضاف الباحثون أنه لابد للرجال الذين يخشون من فقدان شعرهم البدء بمعالجة فروة الرأس بالكافيين في سن صغير والأرجح مع بداية مرحلة الشباب باحثون ايطاليون يقولون أن القهوة تساعد في منع حدوث الحفر وتجويفات الأسنان المسببة لتسوسها وتساقطها اكتشف باحثون إيطاليون أن بإمكان القهوة محاربة البكتيريا وميكروبات الفم المؤذية لللثة والأسنان وتساعد في منع حدوث الحفر وتجويفات الأسنان المسببة لتسوسها وتساقطها وأوضح الباحثون أن القهوة المصنوعة من حبوب البن المحمصة تتمتع بخصائص مضادة لأنواع معينة من الجراثيم ومنها المكورات المتسلسلة من نوع ستربتوكوكاس ميوتانز التي تعتبر المسبب الرئيس لتجاويف وتسوس الأسنان ووجد الباحثون في جامعتي بافيا وآنكونا الإيطاليتين بعد إجراء تحاليل مخبرية على عينات من البن الأخضر والمحمص والقهوة العربية والخشنة التي تستخدم في بلدان مختلفة أن جميع عينات القهوة منعت التصاق البكتيريا بمينا الأسنان إلا أن البن الأخضر غير المحمص كان أقل فعالية من الأنواع المحمصة الأخرى وفسّر العلماء في مجلة الزراعة وكيمياء الغذاء المتخصصة أن مادة ترايجونيللين الذائبة في الماء التي تساهم في إعطاء القهوة رائحتها ومذاقها المميز هي أشجار بن في البرازيل (أو البن) شجرة دائمة الخضرة ذات ثمار تميل إلى اللون الأحمر وتحتوي على مكونات قد تكون ضارة بالصحة مثل الكافيين . غير أن إحدى أحدث (26/06/2006) الأبحاث العلمية[1] أشارت إلى إنخفاض في نسبة المصابين بالنوع الثاني من داء السكري بين الذين يتناولون القهوة، و بالأخص القهوة منزوعة الكافيين. كما أن له تأثيرات سلبية سيئة على الذاكرة المؤقتة، فقد نشرت إذاعة بي بي سي على موقعها بتاريخ 20 يوليو 2004 خبر دراسة من المدرسة الدولية للدراسات المتقدمة في إيطاليا يقول بأن الكافيين يمكن أن يعيق الذاكرة المؤقتة وتذكر بعض الأسماء. لذلك يشار للطلاب باجتناب شرب القهوة والشاي والكوكا وغيرها من الأشياء المحتوية على مادة الكافيين دائماً وخاصة أيام الامتحانات. وقد زاد خطر إنجاب مواليد ميتة بزيادة عدد فناجين القهوة التي تتناولها الأم الحامل أثناء الحمل. وبالمقارنة مع النساء اللواتي لا يشربن أي قهوة أثناء الحمل . و زاد احتمال المواليد الميتة إلى 80%عند الحوامل اللواتي يشربن ما بين 4 و7 فناجين قهوة في اليوم أثناء الحمل. أما الحوامل اللواتي يشربن أكثر من 8 فناجين من القهوة فان احتمال ولادة مواليد ميتة زاد إلى 300%. ولكن لم يجد الباحثون أي علاقة بين شرب القهوة أثناء الحمل ووفاة الأطفال في السنة الأولى من حياتهم. ويعترف الباحثون ان الحوامل اللواتي يشربن كثيرا من القهوة يدخن كثيرا من السجائر في الوقت نفسه، وربما يشربن كثيرا من الكحول. ولكن حتى عندما اخذ الباحثون ذلك بعين الاعتبار فانهم وجدوا أن شرب القهوة يؤدي إلى زيادة احتمال موت الأجنة. وليس من المعروف العلاقة بين شرب القهوة وولادة مواليد ميتة. ولكن يعتقد أن الكافيين يؤدي إلى تضييق الأوعية الدموية التي تغذي الجنين عن طريق الحبل السري، مما يؤدي إلى نقص في الأكسجين الذي يحتاج إليه الجنين في عملية النمو. وفي الوقت نفسه، يحتمل أن يكون هناك علاقة بين الكافيين ونمو قلب الجنين. وفي كل الأحوال يجب على الحوامل اجتناب القهوة وقاية من مخاطرها على الجنين وحياته. والقهوة ترفع الضغط لدي كثير من الأشخاص. ويجب أن لا يشربها المعرضون للأزمات القلبية. والقهوة تسبب الأرق والتوتر والعصبية والإحساس بنوبات من الخوف. لكنها لاتسبب قرحة المعدة رغم أنها تزيد من إفراز الحامض بها مما يزيد من القرحة وآلامها. والقهوة تحتوي على حمض التنين (Tannic Acid) ومواد مضادة للأكسدة، ولكن بنسب قليلة غير ذات أهمية غذائية. والقهوة من مسببات الصداع عند بعض الناس لاحتوائها على الكافيين ذو التأثيرات السلبية على المستقبلات العصبية في المخ. وتناول القهوة بكميات كبيرة يمكن أن يزيد من عصبية المرء و سرعة ضربات القلب و ارتعاش اليدين. وكثيراً ما يشار لمرضى القلب والحوامل والمصابون بقرحة المعدة بالابتعاد عن احتساء القهوة . الكافيين يسبب شيئاً من الإدمان ولاسيما مع شربها باستمرار وايجاد قدرة علي تحمل جرعات أكبر مما يجعل الشخص يحتسي كميات أكثر ليصل للمزاج والتأثير السلبي المطلوب. وللإنسحاب من إدمان القهوة (الكفايين) يتناول القهوة المنزوع منها هذه المادة المنشطة .ولو أقلع عن إحتساء القهوة فجأة يشعر الشخص بغثيان وصداع ولكن في حدود مقبولة. وبعض الرياضيين يتناولون كوبا من القهوة لاعتقادهم أنها تحسن الأداء. إلا أن مادة الكافايين تعتبر من المنشطات الممنوعة في التحليل. وهذا أيضا ينطبق علي شرب مشروبات الكولا لوجود هذه المادة بها . وشرب القهوة 4 أكواب خلال 30 دقيقة قبل المباراة يوقع اللاعب في دائرة تناول المنشطات كما تظهر في التحاليل الطبية. وهذا ينطبق أيضا علي شرب الشاي لوجود مادة الكافيين المنشطة نوعاً ما به.
avatar
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 54
تاريخ التسجيل : 06/06/2012
العمر : 58

http://muhabkilani.moontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى